نيابة طنطا أمرت بإخلاء سبيل أحمد سمير مصاب حادث القطار 934 والذي كان متجهًا من الإسكندرية للأقصر.

وكان كمسري القطار قد أجبر أحمد على القفز من القطار مع صديقه لعدم قدرتهما على دفع ثمن التذكرة بالإضافة للغرامة المقررة.

إجبار الكمسري لأحمد وصديقه على القفز من القطار أدى إلى إصابة أحمد سمير ومصرع صديقه.

تصريحات أحمد سمير مصاب حادث القطار

عرفت عرب نيوز أن أحمد سمير وصديقه يعملان في بيع الميداليات بالإسكندرية.. إلا أن أمطار الأيام الماضية حالت بينهما وبين بيع بضاعتهما.

وهذا ما أضطرهما إلى العودة لبلدهما مفلسان خاليا الوفاض لا يملكان حتى ثمن التذكرة.

إلا أن الكمسري حين أكتشف أنهما غير قادران على سداد ثمن التذكرة، لم يعاملهما برحمة، فقد عنفهما وخيرهما بين الدفع والنزول من القطار…

خيرهما بين الدفع والنزول من القطار وهو يمشي!

وكان الشابين مطالبان بدفع ثمن التذكرتين إضافة إلى ثلاثون جنيهًا ثمن التطويقة وفق المصطلح الدارج أو الغرامة.

عند عدم استسلام الشابين لرغبة السائق في النزول من قطار يمشي قرر الكمسري تسليمهما للشرطة، وعليه أتخذ زميل أحمد ــ واسمه محمد عيد ــ القفز من القطار ليموت على الفور تحت عجلات القطر..

هذا بعد أن هتف محمد عيد في الركاب: “هو مفيش رجولة ولا أيه يا جدعان”.. إلا أن كلماته لم يكن لها صدا في نفوس الركاب.

يقول أحمد: “يا ريتني أنا اللي مت وأنقذت صاحب عمري.. مش عارف هقدر أعيش من غيره أزاي.. كان راجل بيته وهو اللي بيصرف على أخته وأمه المريضة.. في آخر لحظة بص لي وكأنه بيوصيني عليها”.

مشرف القطار يواجه تهمة القتل العمد

هذا وقد وجهت نيابة طنطا تهمة القتل العمد لمشرف قطار 934 الإسكندرية/الأقصر..

هذا بعدما أجبر مشرف القطار الشابين على القفز من القطار أثناء سيره في قرية دفرة بمركز طنطا، لعدم قدرتهما على سداد ثمن التذكرة.

أمرت النيابة بحجز الكمسري 4 أيام على زمة التحقيقات.

قال شهود عيان أن مشرف القطار أثناء مروره بالعربات لفحص التذاكر وجد الشابين لم يدفعا قيمة التذاكر فخيرهما بين الدفع والنزول من القطار وهو يمشي بسرعة شديدة جدًا..

اصطحبهما إلى باب العربة، وأجبرهما على النزول من القطار. وهذا ما أدى إلى وفاة محمد عيد وإصابة سمير.

فتوجه الشهود إلى المباحث للإبلاغ عن الواقعة.

 

المصدر: المصري اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *